close
menu
 Walid Amriou

The website and the blog of Walid Amriou

You can use the translate tool

الهكر من أين تبدأ: كيف تصبح هاكر؟ ومن هم القراصنة؟

  • access_timeMonday, April 20, 2015
  • comment0 تعليقات
  • remove_red_eye مشاهدات


  • في عالم الحمقى مصطلح الهكر يعني الخطر، الهجومات، الإختراق ... في حقيقة الأمر هذا المصطلح بعكس ما يظن الجميع هو مصطلح آخر تماما، لنكتشف هذا العالم، ولا أدري ربما تريد أن تصبح من بينهم .. D: 



    من هو الهاكر؟
    الهكر له علاقة بمهارة عالية في حل المشاكل وتجاوز الحدود، في حقيقة الأمر القراصنة هو مجتمع يحملون ثقافة مشتركة يتكونون من مبرمجين، خبراء، معالجوا شبكات ... أنشأت أعضاء هذه المجتمع مصطلح القراصنة، قام الهكرز ببناء شبكة الأنترنات وقاموا بجعل نظام يونكس على ما هو عليه اليوم. القراصنة هم من يجعلون الويب يعمل ويستمر، إن كنت ساهمت في أي شيء مما قلته أو أشياء أخرى وساعدت الناس في أن يعرفوا من أنت و يقومون بتسميتك بالهاكر أو القرصان، فأنت هاكر، وأنت من القراصنة.







    من جهة أخرى لا يمكن إعتبار الهاكر في مجال الأنترنات والمعلوماتية فقط بل يتجاوز المصطلح ليشمل جميع المجالات مثل الإلكترونيات وحتى الفنون كالموسيقى وغيرها، فالهكر(القرصنة) يعني أن تأخذ شيء وتعدل عليه لتجعله أفضل ثم تشاركه مع الآخرين، إذن فالهاكر (القرصان) هو شخص ذو مهارة عالية وهوس بتعديل ما حوله لجعله أفضل أي لتطويره.
    وبإختلاف مع المصطلح كراكرز فهم المسؤولون عن الإختراق والهجوم وهذا هو المصطلح الذي كان على الإعلام إستعماله بعكس مصطلح الهكرز والذي يعني التطوير والبناء. ولا يمكن أن نسمي الكراكز بالهكر فهم لا يقومون بالتطوير وجل ما يقومون به هو سرقة الأموال والنهب والإختراق ... إستعمال مصطلح الهاكر على الكراكر يزعج الهاكر جدا فهو يجعل الناس تراهم على أنهم سيئون وهذا الشيء مزعج وغير جيد تماما.
    وعلي أن أوضح أن الهاكر قاموا ببناء أشياء عظيمة مثل الأنترنات والويب ونظام تشغيل لكن الكراكرز هم مجرد كسالى لا يقومون بالبناء بل فقط يقومون بالتحطيم. بالطبع يمكنك أن تختار أي من المجالين تريد وهذا ما كان يجب أن يوضح في البداية قبل أن تكمل القراءة فالكراكرز دائما ما ينتهي بهم الأمر في السجن لأنهم يظنون أنهم أذكى مما يتصورون، إن كنت تريد بناء شيء ما أو تطوير ما حولك أكمل القراءة إذا كنت تريد السرقة والإختراق الغير أخلاقي يمكنك العودة لمحرك البحث وإبحث عما تريد.







    بماذا يؤمن القراصنة (ما هي الصفات التي يجب أن تكون في الهاكر)؟
     العالم من حولك ملئ بالمشاكل التي تحتاج للحل، يؤمن الهكر بحل تلك المشاكل وبناء الأشياء، يؤمنون بالحرية والمساعدة المتبادلة بينهم والتطوع، والتطوير الدائم للأشياء التي من حولهم،  وأن تكون من ضمن فريق القراصنة عليك أن تتحلى بهذه المواقف وليس أن تقوم بجعلها مجرد وسيلة لكسب القبول من أعضاء هذه الثقافة، بل عليك أن تتحلى بها كأخلاق لك وجزء من شخصيتك.

    حل المشاكل
    يعتبر عنصر حل المشاكل هو أساس تواجد الهكر، فالهاكر مهووس بحل المشاكل والتطوير ويعتبر هذا الأمر نوع من المرح والمتعة ورغم أنها مرهقة نوعا ما ومرهقة جدا في بعض المجالات، ولكن هذا الجهد هو دافع للإستمرار. فلكي تكون قرصانا عليك أن تكون شغوفا بحل المشاكل مهما صعبت عليك يوما، وتقوم بتطوير المهارات الخاصة بك في كل مرة، وأن تستعمل ذكاءك، حتى بالنسبة للناس العاديين إذا لم تكن ثقافة التطوير في أدمغتهم سيصبح همهم المال والجنس وأن يكونوا مقبولين إجتماعيا فقط. بالطبع السؤال الذي يطرح الآن ولكن كيف سأقوم بحل مشكل ما وأنا لا أعرف ما أحتاجه لحل المشكلة، ببساطة الإجابة على هذا السؤال هي تعلم، تعلم أن تحل وتعلم ما تحتاجه في حل المشكل، مثلا لديك مشكل مثلا تريد أن تقوم ببناء موقع ولا تعرف كيف، تعلم كيف تبني موقع.

    لا لإعادة إختراع العجلة
    على مر التاريخ وجد القراصنة، والقراصنة هم مجتمع مهما إختلفت أزمنة تواجدهم، لذلك فالمساعدة في عدم إختراع العجلة شيء مفيد جدا في البحث عن مشاكل جديدة وليس أن يحل الهاكر نفس المشكل في كل مرة، عليك أن تفكر مثل القراصنة وهو أن وقت تفكير القراصنة الآخرين ثمين لدرجة أنه من واجب أخلاقي تبادل المعلومات، فعندما تحل مشكل ما عليك أن تقوم بإعطاء الحلول للقراصنة الآخرين لكي يستطيع القراصنة الآخرون حل المشاكل الجديدة بدلا من الإضطرار إلى إعادة حل المشكل الذي قمت بحله أنت (إذا لم توزع الحل الخاص بك فمعناه أنه لا يوجد حل للمشكل لذلك يضطر الآخرون لإعادة حله). من جهة أخرى هذا لا يعني أنه لا يمكنك حل مشكل مرتين، وهذا لأن الحلول الموجودة ليست مقدسة ولا يمكن أن يكون لمشكلة حل واحد فقط فقد تجد حلا آخر لمشكل ما ويكون أحس من الحل الذي نشره هاكر آخر. وعلينا النظر هنا إلى أن وضع الحواجز التقنية والقانونية يعرقل حركة التطور والبناء وهذا بسبب أنها تجبر الناس على إعادة إختراع العجلة في كل مرة. ومن جهة أخرى فتح مصدر برنامج ما أو منتوج أو شيء لا يعني أنه لا يمكنك بيعه فأنت تحتاج للبقاء من غذاء ودفع فواتير الإيجار وفواتير الأنترنات ولكن لا أن تجعل مهاراتك في يد الأغنياء الذي يأكلهم الجشع من كل ناحية.









    الملل والعمل الشاق كارثة القراصنة والمبدعين
    لا ينبغي للقراصنة والمبدعين الشعور بالملل والإرهاق في القيام بالعمل المتكرر الغبي، لأنهم إذ شعروا بذلك فمعناه أنهم لا يقومون بما يحمل الشغف لهم وهو حل مشاكل جديدة بل جل ما يقومون به هو ما جيب أن يقوموا به وهذا تبذير مضر للجميع، عليك التصرف مثل القراصنة الحقيقين والإعتقاد أن الشغف إتجاه ما نقوم به هو في الأساس أحد الجواهر الأساسية لما نقوم به لأنه إذا كنا لا نملك الشغف إتجاه الأشياء التي نصنعها فنحن نصنعها فقط إما من أجل المال أو القبول الإجتماعي. فقط عليك الإنتباه أنك في مراحل التدريب سيبدوا لك كل شيء ممل وهذا شيء طبيعي لأنك لم تجد الطريق بعد لكن إذا وجدت الطريق وعرفت ماهو شغفك خذه وحاول بعد ذلك أن ترمي الملل جانبا ومتى كان الملل في شيء ما فإعلم أنك لا تريد أن تفعله لذلك لا تفعله ببساطة.

    الحرية 
    القراصنة بطبيعة الحال ضد الإستبدادية، الكثير من الناس سيمنعونك من حل المشاكل وذلك نظرا لطريقة عمل العقول الإستبدادية وستجدد دائما سببا غبيا ومروعا عن سبب المنع. هذه المواقف السلطوية يجب أن تنتهي فهي تعيق التطور والإبداع وإعطاء الفرص. فقط لا تستسلم للإستبداد. السطويين يريدون الرقابة على كل شيء ولا يؤمنون بالخصوصية وأشياء سرية شخصية، لا يؤمنون بالعمل التطوعي وتبادل المعلومات. القراصنة فطريا وغريزيا يعاكسون هذه الأمور من إنتهاك الخصوصيات والرقابة وإستخدام القوة والخداع، عليك كقرصان أن تكون على إستعداد لتقبل هذه الغريزة الجديدة.








    الموقف ليس بديلا عن الكفاءة
    إذا كنت تؤمن ببعض الإتجاهات مثل الإنفتاح والفرصة والإبتكار فموقفك إتجاه هذه الإتجاهات ليس كفيلا بأن يجعلك قرصانا. عليك أن تشارك بالممارسة والتفاني والعمل الجاد فمواقفك لا تهم لأنك لست بطلا عالميا رياضيا ولست سياسي مشهور بل أنت مطور وانت تختلف عن الجميع في أنك تفعل الشيء الصحيح والذي تريده أنت وأنت شغوف بذلك. ومن هذا فعليك أن تتعلم عدم الثقة بالمواقف بل الثقة بالكفاءة وإحترام إختصاص كل فئة من الناس. لا تسمح بأن تكون الأسئلة التي بدون فائدة سواءا لك أو للآخرين تهدر وقتك، وتذكر ان الكفاءة  يمكن أن تكون بالمهارات القليلة والتي تتقن جيدا. إن تقديسك للكفاءة ستجعلك تستمتع بتطوير نفسك والعمل الجاد والتفاني فيه. 


    مهارات القرصان الرئيسية

    1- تعلم البرمجة: تعتبر هذه مهارة أساسية فإذا كنت لا تعرف أي لغة برمجة أوصيك بالبدء ببيثون،  فهي مناسبة للمبتدئين رغم أنها مناسبة للمشاريع الكبير في نفس الوقت وهي قوية جدا ومرنة. ما أراه في بايثون اليوم شيء عظيم حقا فهي لغة شبه كاملة ولكن رغم ذلك تحتاج للغات أخرى مثل سي و سي بلوس بلوس.  السي مرتبط جدا باليونكس وهي اللغة الأساسية له، ورغم بعض الصعوبات لهذه اللغة لكنه مرتبط باليونكس لذلك يجب تعلمها. وهناك لغات أخرى مهمة مثل بيرل وLISP . إذن عليك تعلم بيثون، سي وسي بلوس بلوس وجافا وبيرل وLISP لأن هذه اللغات أهم لغات القرصنة والتطوير وتعطيك نماذج أساسية مهمة في البرمجة. ومن جهة أخرى أنت لست بمستوى هاكر محترف إذا كنت تقوم بجمع حزم لغات البرمجة في دماغك فقط تحتاج لمنهج عبقري لحل المشاكل البرمجية وإذا إستطعت إيجاد هذا المنهج فتعلم اللغات سيكون سهلا لأن لغة البرمجة هي مجرد أداة لوضع حل المشكلة على الواقع. وأجمل أسلوب للتعلم هو التعلم بالممارسة والبرمجة لا يمكن تعلمها من خلال القراءة فقط فهي ليست قصيدة شعرية تتغزل الذاكرة الداخلية بالبروسيسور!! 






    يمكنك قراءة هذا المقال الذي كتبته خصيصا حول كيف تصبح مبرمجا، وللإنتقال للمقال إنقر على الصورة:

    http://www.walidamriou.com/2017/08/wherestartprog.html
     

    2-أحصل على يونكس: من المفترض أن الجميع لديهم حواسيب شخصية لذلك فالخطوة الثانية هي الحصول على  نسخة من اليونكس أو توزيعة منه، أنا أتكلم عن نظام تشغيل مفتوح المصدر فنظام وينداوز مغلق المصدر لذلك فالوصول لدرجة مدير نظام وينداوز أمر غبي لأنه مغلق. 

    3- تعلم إستخدام وتطوير الويب: هنا لا أقصد كيف تشغل متصفح ويب أو كيف تبحث في محرك البحث بل كيف تجد  ما تريد وكيف تطور الويب، كأن تبني موقعا خاصا بك مثلا.

    4- تعلم الإنجليزية: ستحتاج للإنجليزية مهما كانت جنسيتك تحتاجها هي ليست نوعا من أنواع الموضة الحالية بل الإنجليزية هي لغة تبادل المعلومات ما بين القراصنة وسوف تحتاج إليها. ومن جهة أخرى تتوفر مراجع ضخمة من كل شيء بهذه اللغة و أغلب الملفات المطورين هي باللغة الإنجليزية لذلك فتعلم الإنجليزية أمر مهم. 

    ثقافة الهكر
     يمكن إعتبار ثقافة الهكر دستور الهاكر أو ماذا يمكن أن تفعل كهكر مدام أنك أصبحت هاكر لنبدأ ...
     بناء برمجيات مفتوحة المصدر: سبق ووضحت أنه جزء من ثقافة الهكر هو عدم إختراع العجلة في كل مرة والتطوير المستمر، لذلك فتح البرمجيات له دور في تطوير البرمجيات بسرعة.
    إختبار وتطوير البرمجيات المفتوحة المصدر المتواجدة: تطوير البرمجيات من شأنه إستمرار البرنامج، وتعدد العقول الفكرة من شأنه صناعة أشياء عظيمة. هناك العديد من البرمجيات في وضع بيتا يمكنك الحصول عليها والبدأ في العمل مدام أنك تعلمت ما يجب أن تتعلمه من لغات برمجة ومن جهة أخرى الإختبار والترقيع يجلب لك خبرة ويكسبك مهارات في الكشف عن الأخطاء والتحليل. 
    نشر المعلومات: توزيع المعلومات والدروس وحلول المشاكل جزء من ثقافة القراصنة، لأنه بدون نشر المعلومات كيف يعلم شخص ما في الصين أن شخص ما في أمريكا قد إبتكر شيئا ؟  
    الحفاظ على نظام العمل: هناك أنظمة عمل محددة ليست إلزامية لكنها طوعية نقوم بها مثل استعمال البريد الإلكتروني وشبكات الدردشة بين القراصنة كل هذا هو نظام عمل ويعمل مجموعة من القراصنة على ادارته.
    نشر ثقافة القراصنة: القراصنة ليس لديهم قائد ولا يوجد هناك أبطال ولا شيوخ القبائل والعشائر أو المؤرخين ولا حتى المتحدثين، لذلك نشر ثقافة القراصنة هي مهمة الجميع.
    مصطلح المهووس: في قصص القراصنة أغلبهم كانوا غير مقبولين إجتماعيا ومنبوذون، هؤلاء إستفادوا من هذا من خلال أنهم ركزوا على الأمور المهمة حقا مثل التفكير والتأمل والتطوير والقرصنة. لذلك يعتبر العديد من القراصنة مصطلح مهووس كنوع من الفخر أو شارة فخر ذهبية فهي وسيلة لإعلان إستقلالهم عن التوقعات الإجتماعية العادية

    نمط حياة
    هذا فقط نوع من أساليب الحياة الإبداعية التي يمكن أن تقوم بها، وهي أشياء تقوم بها عندما تكون بعيدا عن الكمبيوتر.
    - ترجم للغتك الأم وتعلم أن تكتب بها.
    - إقرأ قصص الخيال العلمي.
    - بناء أو الإنضمام إلى معمل هكر (سأوضح ماهو معلم الهكر في تدوينة أخرى).
    - تعلم فنا للدفاع عن النفس.
    -  تعلم فنا ما كالفن التشكيلي والعزف على آلة موسيقية.
    - تأمل. 
    يمكنني أن أضيف أنه لا تفعل أشياء محددة :
    - لا تكن أحمقا.
    -  لا تدخل في نقاشات صفرية والتي لا جدوى منها.
    - لا تضيع وقتك بإقناع شخص لا يقتنع.
     - لا تختبأ وراء الأسماء المستعارة بل إفتخر بما تفعل وكن أنت هو أنت. 

    الهاكر في كل مكان وفي كل مجال، يمكنك إستعمال ما كتبت في مجال آخر وهناك ما يسمى القرصنة المادية. 











    آخر مقال

    المسؤولية في إتخاذ قرارات الحياة Responsibility in making life decisions

    الحياة رائعة حقا بكل ما فيها، بل خاصة إذا كانت نحن من صنعناها وما أعني به أنه نحن من نتخذ القرارات التي تخص حياتنا الشخصية ومنه تتوس...

    إقتباس الأسبوع

    إقتباس الأسبوع

    المقالات الأكثر قراءة

    Linkedin

    تابعني على تيليغرام

    أرسل رسالتك

    Name

    Email *

    Message *

    المتابعة بالبريد الإلكتروني

    المتابعون